قوقل تسرع عملية إرسال البريد في الجيميل بإطلاق ميزة Background Send

Sending thumb قوقل تسرع عملية إرسال البريد في الجيميل بإطلاق ميزة Background Send

عملية إرسال بريد في الجيميل عملية سريعة ولكن بعض الأحيان تتأخر عملية الإرسال لبعض الثواني لذلك ينتظر المستخدم أن يتم إرسال هذا البريد قبل أن يقوم بالذهاب لصندوق الرسائل أو كتابة بريد جديد ، ولحل هذه المشكلة أطلقت قوقل في معامل بريد الجيميل ميزة الإرسال باللحظة ذاتها التي يقوم بها المستخدم من أداء وظيفة أخرى والميزة اسمها Background Send

فعند تفعيل هذه الميزة والضغط على زر إرسال فإن عملية الإرسال تتم حتى ولو ذهب المستخدم لصفحة أخرى في البريد وإذا حدثت مشكلة في عملية الإرسال يتم إظهار رسالة خطأ للمستخدم وتوفير إعادة إرسال الرسائل.

من خلال تجربتي لم ألاحظ أي فرق بين هذه الميزة و الوضع القديم ، فمازالت عملية إرسال البريد سريعة بالنسبة لي ، هل هناك من يعاني من بطء في عملية إرسال البريد في الجيميل؟

المصدر

Advertisements

ستيف جوبز يقول “الأيفون لايتعقب أحد لكن الأندرويد يقوم بذالك”

قام قارىء من موقع الماك رومر بأرسال رساله بريديه لستيف جوبز يسأله عن الحادثه الأخيره وتعقب أبل جميع الأجهزة iOS سواء بموافقتهم أو لا وسأل القارىء عن مدى صحة هذا الكلام قبل أن يقوم بالأنتقال من عالم أبل إلى عالم الأندرويد وخصص تحديدا هاتف من عائلة الدرويد ورد ستيف جوبز قائلا بأنهم يقومون بذالك كل تأكيد بينما أبل لاتقوم بذالك وكل ماورد غير صحيح .

Q: Steve,
Could you please explain the necessity of the passive location-tracking tool embedded in my iPhone? It’s kind of unnerving knowing that my exact location is being recorded at all times. Maybe you could shed some light on this for me before I switch to a Droid. They don’t track me.

A: Oh yes they do. We don’t track anyone. The info circulating around is false.

Sent from my iPhone

[المصدر]

Find Big Mail : خدمة لفرز رسائل بريد الجيميل على حسب الحجم

مع كثرة استخدام بريد الجيميل وكثرة استقبال الرسائل التي تحتوي على مرفقات نجد مع الوقت ان المساحة في البريد تبدأ بالتناقص وعندما نريد ان نعرف ما هي الرسائل التي تحتوي على ملفات كبيرة الحجم نجد صعوبه بذلك , ولذلك ظهرت خدمة Find Big Email تقوم بالدخول لبريد الجيميل ومن ثم تقوم بتجميع الرسائل المرفقه على حسب حجمها في 3 وسوم (label)  وهي my big mail و my really big mail واخيرا my ultra big mail  ويمكن تغير اسم الوسوم على حسب ما تريد.

findbigmail

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

الرسائل الإلكترونية أكثر متعة عندما تتعقبها و تراقبها!

هل سمعت قبلًا عن تعقب الرسائل الإلكترونية أو مراقبتها؟ ربما البعض سمع و البعض الآخر لا لذا دعنا نريك متعة مطاردة الرسائل الإلكترونية.. هل تريد أن تعرف هل قام المستلم بفتح رسالتك أم لا؟ تري هل قام بتحويل الرسالة إلي شخص آخر؟ ماذا عن المرفقات هل تم فتحها؟ تحميلها؟ ماذا عن معلومات المستلم؟ IP؟ الموقع الجغرافي؟ اسم المنظمة و مزود الإنترنت؟ معرفة الوقت و الطقس لدي المستلم؟ معرفة إن كان يستخدم بروكسي أم لا؟ هل تريد تدمير و محي معلومات و كل البيانات الواردة في الرسالة الإلكترونية بعد فترة معينة من الزمن؟ تري هل هذا يكفي لتعرف مدي متعة مراقبة الرسائل الإلكترونية؟.. تابع معنا لتعرف المزيد.

سنتكلم اليوم كما ذكرنا آنفين عن تعقب الرسائل الإلكترونية، لعلك عزيزي الزائر ما زلت تتساءل ماذا يعني تعقب الرسائل الإلكترونية؟ جميعنا نعرف كيفية إرسال الرسائل الإلكترونية و لكن تعقبها؟؟ لنبسط الأمور قليلًا لنقل أن تعقب الرسائل الإلكترونية هو مثل متابعة لصيقة للرسالة تجعلك تعرف أشياء كثيرة عنها مثل الأشياء التي ذكرناها برأس المقال..

و طريقة تعقب الرسائل الإلكترونية التي نتكلم عنها اليوم ستكون متمركزة في موقع “Who Read Me ” لعل بعضكم يعرف هذا الموقع الرائد في خدمات و تقنيات تعقب الرسائل التي يقدمها بالمجان منذ 2007 و التي توفر معلومات كثيرة جدًا للمستخدمين و لنحصي سوية مميزات هذا الموقع:

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

%d مدونون معجبون بهذه: