بخصوص الخوف من تطبيقات بريد الجيميل!

gmail-api-150

لاحظت في الفترة الأخيرة بأن بعضهم يخاف من بعض التطبيقات التي ننشرها والتي تعمل على إضافة مميزات إضافية لبريد الجيميل, الخوف هذا ينجم عنه الظن بأن هذه الخدمات تقوم باختراق حساب الجيميل بسهولة بسبب تقديمه لكلمة السر, وأحببت أن أذكر أن هذا الخوف غير منطقي وغير صحيح، والسبب أن الكثير من الخدمات والمواقع من ضمنها الجيميل تتيح للمطورين واجهة برمجية API يمكن منها تطوير أشياء إضافية لهذه الخدمات.

فلو لاحظنا أن أكثر المواقع التي تحصل على عدة تطبيقات ولم تظهر حالة اختراق منها هي تطبيقات تويتر, وبما أن الجيميل يتيح واجهة برمجية ومن ثم يتيح للمطورين خدمات إضافية للبريد فلا داعي للخوف أبدا, والسبب أن هذه الخدمات لا تحتفظ بكلمة السر الخاصة بحسابك، والأهم من ذلك أصبحت الخدمات في الفترة الأخيرة تستخدم البروتوكول الجديد OAuth والذي يسمح للمستخدم من إتاحة حسابه للخدمة أو التطبيق من دون إدخال كلمة السر وإنما يتم ذلك بالنقر على زر لإعطاء الصلاحية من قوقل.

ختاما, أرجو أن يزول الخوف بعد هذا التوضيح، وأن أرى الكثير من التطبيقات العربية التي تستفيد من الواجهة البرمجية المقدمة من هذه المواقع والخدمات من ضمنها الجيميل, ولمن يريد الاستفادة ومعرفة الواجهة البرمجية للجيميل عليه زيارة هذا الرابط.

مايكروسوفت تعلن أن متصفحها القادم “إنترنت إكسبلورر 9” لن يدعم تطبيقات فلاش

https://i2.wp.com/img402.imageshack.us/img402/2610/secfz.jpg

أكدت مايكروسوفت أن النسخة التاسعة القادمة من متصفح الإنترنت الشهير إنترنت إكسبلورر لن تدعم تطبيقات فلاش التي تقدمها شركة أدوبي، وأنها ستعمل فقط على دعم تطبيقات الفيديو H.264. وتأتي تصريحات مايكروسوفت مؤيدةً لموقف شركة آبل الحالي المتمثل في عدم دعمها لتطبيقات فلاش.

وقال المدير العام لمتصفح الإنترنت إنترنت إكسبلورر في بيان نشر في المدونة الخاصة بمتصفح إنترنت إكسبلورر على الإنترنت أن مستقبل الإنترنت يكمن في تطبيقات HTML5 لأنها ستساهم في تطوير تطبيقات إنترنت غنية وتفاعلية وتقدم أفضل خيار لدعم الفيديو على حد قوله.

ويتمتع معيار H.264 بدعم قوي للهادروير، ولذلك يمكن للمستخدم ببساطة أن يقوم بأخذ ما قام بالتقاطه بكاميرا فيديو عادية ورفعها إلى الإنترنت وتشغيلها عبر متصفح الإنترنت بغض النظر عن نظام التشغيل أو الجهاز شريطة أن يتوفر دعم معيار H.264.

وذكر أن نسق تطبيقات فلاش تعاني من مشكلات جمة خصوصاً فيما يتعلق بالثبات والنواحي الأمنية والأداء، وأن مايكروسوفت تتواصل مع شركة أدوبي وتشاركها معلومات حول هذه المشاكل وتخوض معها في مناقشات متواصلة لإيجاد الحلول.
ويرى المراقبون أن هذه الخطوة ستكون بمثابة صفعة قوية على تتلاقها شركة أدوبي لاسيما بعد أن فجعتها شركة آبل برفضها دعم نسق فلاش.

وفي رد له على هذه الأخبار المشؤمة أكد الرئيس التنفيذي لشركة أدوبي شانتانو ناراين أن شركته تعتمد على دعم المنصات المتعددة وأشار إلى أن ذلك سيكون المفتاح للانتصار في هذا النزاع عل حد تعبيره.
اقرأ المزيد لهذه المشاركة

%d مدونون معجبون بهذه: